معلومات عنّا
ترحّب خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية، كمبادرة من جانب منظمة البحث عن أرضية مشتركة، العاملة في مجال تحويل النزاعات العالميّة، بمشاركة جميع أصحاب المصالح والاهتمامات بوجهات نظرهم حول قضايا رئيسة تؤثر على العلاقات بين المسلمين والغرب.

تعرض مقالات خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية أفكاراً بنّاءة وتقدّم حلولاً وتضفي الإنسانية على الآخر وتوفّر الأمل و/أو تلقي الضوء على قضايا متنوعة من ضمنها:
  • المسلمون في الغرب
  • النزاع العربي الإسرائيلي
  • أحداث اجتماعية وسياسية في الدول ذات الغالبية المسلمة
  • حوار الأديان
  • العمل الناشط في المجتمع المدني، وخاصة في محال المرأة

It takes 200+ hours a week to produce CGNews. We rely on readers like you to make it happen. If you find our stories informative or inspiring, help us share these underreported perspectives with audiences around the world.

Monthly:

Donate:

Or, support us with a one-time donation.

أعيد نشر مقالات خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية، التي كتبّها كتّاب من أكثر من 45 دولة، ما يزيد على 37,000 مرة. وكان حوالي نصف الكتّاب من النساء، كتبن عن قضايا العلاقة بين المسلمين والغرب في السنوات الأخيرة. وقد ظهرت المقالات التي توزّعها خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية في أكثر من 4,800 وسيلة إعلامية حول العالم، بما فيها خدمة ماكلاتشي تريبيون الإعلامية، التي تشترك مع 450 وسيلة إعلامية عالمية.


مقالات خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية:
  • تَعبر الحدوح
    "هذا النوع من العمل هو الذي يدحض المفاهيم الخاطئة لدينا حول العالم المسلم." أحد قرّاء خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية من الولايات المتحدة.

  • تصل بين الناس
    "فتح مقال المحرر الذي كتبته الأبواب وأثّر على الآخرين. لقد عدت للتو من تقديمه في مؤتمر للسلام في إيطاليا. لقد فتحت الفرصة التي وفّرتموها لي عيوني وكان لها وقع كبير عليّ. أقوم بتطوير الفكرة التي كتبت عنها وأتطلّع قدماً لتطبيقها." ـ مساهم في خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية.

  • تحفّز على العمل
    "تسلّمت نتيجة لمساهمات جميع من شارك في نشر مقالي ملاحظات مفيدة وتشجيع واسع. طلَبَت حتى وزارة التنمية السياسية الالتقاء معي لبحث مضمون المقال." ـ مساهم في خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية.
     
    "لقد حفّزني مقال الأب لافندر على أن "أفعل شيئاً" رداً على الأحداث المُحبِطة الأخيرة بدلاً من مجرد الشعور باليأس والصدمة. ضمن ما سافعله توزيع هذا المقال، وآمل أن يوضّح لسكّان هذه المنطقة من العالم أن جميع الغربيين ليسوا جَهَلة أو غير منطقيين." ـ أحد قرّاء النسخة الإنكليزية من خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية.

  • تهب الأمل
    "بغضّ النظر عمّا أسمعه من إعلامنا العام، هناك العديد من الناس في هذا العالم، الذين يريدون أن يجعلونه مكاناً أفضل للجميع." أحد قرّاء خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية.
     
    "يقال أنه على المدى البعيد، القلم أقوى من السيف. وهذا متمثّل بحق في هذه الأيام حيث الخوف والحقد هما نتيجة للمعلومات الخاطئة! العالم بكامله في هذه الأيّام مستَقطَب بين نقيضين، أولهما الخوف والحقد، والثاني هو التركيز على الاستدامة الاقتصادية والأخلاقيات. في هذه الأوقات بالتحديد أظهر مقالكم بصيصاً من الأمل." ـ قارئ قَطَري.

  • توقف عن الصور النمطية
    "كنت أعتقد أن الغربيين والمسلمين يكرهون بعضهم بعضاً بعمق. إلا أن سوء الفهم هذا كان نتيجة لتأثّري ببعض الآراء المتطرفة وبعض القراءآت المحافظة من أطراف أخرى. ساعدتني خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية على تبديد هذه الأفكار." ـ أحد قرّاء النسخة العربية من خدمة الأرضية المشتركة الإخبارية.

لا تتردد في تقديم مقال لدراسته من قبل هيئة التحرير لخدمة Common Ground الإخباريّة، أو أرسل لنا أية معلومات راجعة أو تعليقات عن طريق البريد الإلكتروني على العنوان: cgnews@sfcg.org.

خدمة CGNews هي من منتجات برنامج شركاء في الإنسانية وبرنامج القدس في منظمة Search for Common Ground.